التصنيفات
اخر الاخبار تطوير المؤسسة واستدامتها نسيج مجتمعي

مشروع الخطيب الصغير بالعربية يبدأ مرحلته الثانية بين طلاب مدارس حيفا العربية

بتجاوب لافت من مدارس حيفا العربية (عشر مدارس)، أطلقت جمعية التطوير الاجتماعي – حيفا بتعاون مع نادي روتاري ستيلا مارس – حيفا مع مطلع السنة الدراسية وللسنة الثالثة على التوالي مشروع “الخطيب الصغير بالعربية” ، مشروع يهدف إلى تعزيز الثقة بالنفس وتعزيز مكانة اللغة العربية بين أبنائنا وانكشافهم على جمالها، جزالتها وبيانها وذلك من خلال منافسة بين طلاب المدارس المختلفة بمراحلها المختلفة – الابتدائية حتى الثانوية – في فن الخطابة والإلقاء بلغة عربية فصيحة.
كمرحلة أولى في سيرورة المشروع، تم تيسير ورشات لمعلمي/ات اللغة العربية في المدارس المشاركة قدمتها نجوان بيرقدار، مدربة في موضوع المناظرة والخطابة في الوطن العربي، تناولت فيها المواضيع التالية: مدخل إلى الخطابة، أهمية الابداع والتنوع في الافكار والأداء، تحليل المواضيع، المحاججة – بناء الحجج – وبناء الخطاب البنّاء.
وبهذا يكون الانتقال للمرحلة التالية في المشروع وهي تحضير الطلاب المرشحين على يد معلميهم، ومن ثم تصفيات داخلية للمدارس قبل الوصول للمسابقة النهائية والتي ستقام بأواخر شهر أذار 2020 وقبل الخروج لعطلة الربيع. (سنعلن عن الموعد المحدد والتفاصيل لاحقا).
والشكر موصول للكلية الأرثوذكسية العربية – حيفا، إدارة ولجنة معارف لتجاوبهم مع توجهنا إليهم بطلب استضافة الورشات خلال الشهرين الماضيين ومنذ إطلاق المشروع في سنته الأولى.
وبتعقيب لمركزة المشروع من قبل جمعية التطوير الاجتماعي، خلود فوراني سرية، عبّرت باسمها وباسم إدارة الجمعية ونادي روتاري ستيلا مارس – حيفا، عن سعادتهم بحماسة المعلمين لانخراطهم بالمشروع بما كسبوه من الورشات ولفتح آفاق جديدة للطلاب مع اللغة ضمن إطار تربوي وتثقيفي لا منهجي.
وننتهزها فرصة لنتقدم بشكرنا وتقديرنا للمدارس المشاركة معنا لهذا العام إدارة وطاقما، لا سيما لمعلمي/ات اللغة العربية فيها، والذين دأبوا على المشاركة بالورشات بعد دوامهم المدرسي لإعداد طلابهم للمسابقة، دليلا على حمل رسالة الانتماء وإعلاء شأن لغتنا الأم: المتنبي الثانوية البلدية، عبد الرحمن الحاج، حوار الرسمية، الكرمة الابتدائية، الكرمة الثانوية، ماريوحنا الإنجيلي، الكلية الأرثوذكسية العربية، راهبات الناصرة الشاملة، الإيطالية الكرمليت ومدرسة الكرمل للآباء الكرمليين.

التصنيفات
اخر الاخبار تطوير المؤسسة واستدامتها حيفا مدينة مشتركة

اطلاق مشروع حقُنا في المدينة ضمن جمعية التطوير الاجتماعي حيفا

عقد امس الخميس الموافق 24/10/2019 لقاء اطلاق مشروع “حقُنا في المدينة” بمبادرة جمعية التطوير الاجتماعي حيفا، شارك فيه عشرات الناشطين والناشطات من شتى المجالات التخصصات.

بادرت الجمعية ومن خلال المشروع الى دعوة ناشطين اجتماعيين ومهنيين بهدف التفكير المشترك في كيفية ترتيب الأوراق كمجتمع وصولا لسُبُل تحريك المؤسسات البلدية والرسمية من ناحية، والمؤسسات الاجتماعية والجماهيرية الناشطة من الناحية الأخرى، وذلك من خلال وثيقة تشكّل المدخل المعلوماتي أولا ومن ثم التوصيات لما يتوجب فعله انطلاقا من “حقنا في المدينة” ومفهوم “المدينة المشتركة”.

تخلل اللقاء في شقّه الأول كلمة ترحيبية وعرض موسع عن المشروع من قبل مديرة الجمعية المحامية جمانة اغبارية همام، التي اشارت الى “أهمية تعزيز الصوت الحيفاوي الجماعي ورسم خطى واضحة نحو عمل ممنهج حقيقي امام المؤسسات البلدية والرسمية والاجتماعية لأحداث التغيير المطلوب. نحن كمجتمع واع، مثقف، مسؤل ومهني نستطيع ان نؤشر الى الوضع الراهن في مجالات الحياة المختلفة ما بين الموجود والمنشود، ما بين الواقع والتطلع. المرحلة القادمة سيتوجب علينا ترجمة الوثيقة الى برنامج عمل للسنوات القريبة القادمة”

ومن ثم تحدثت السيدة سمر بيضون، اخصائية في تطوير وتقييم مشاريع، عن عملية احداث التغيير المجتمعي، مشيرة الى الدور المركزي والاساسي للمواطنين أنفسهم في هذه العملية، كما وعدّدت المقومات الأساسية التي من شانها دعم سيرورة التغيير مثل الشجاعة، الثقة، التعاون، الالتزام والمحفز الداخلي.

تلاها مداخلات مقتضبة لد. جوني منصور ومخطط المدن عروة سويطات. تحدث د. منصور عن أهمية الطرح المهني امام إدارة البلدية الجديدة التي أبدت بالماضي انفتاح واستعداد للعمل على سد فجوات وتبني مطالب للمجتمع العربي الحيفاوي. كما أشار المخطط عروة سويطات في كلمته الى  التحديات الكثيرة التي تواجه المجتمع العربي في المدينة واهمية التعامل معها من خلال المسارين المهني والجماهيري.

في الشق الثاني من اللقاء، توزع الحضور من ناشطين وناشطات الى ثلاث مجموعات العمل المقررة:

  • مجموعة التربية والتعليم- بتركيز د. جوني منصور ود. اوريئيل سيمونسون
  • مجموعة التخطيط والتجدد المديني- بتركيز مخططا المدن عروة سويطات ود. رونين بن ارييه
  • مجموعة العدل التوزيعي- بتركيز المحاسبة تتيانا شقير

يشار الى ان كل مجموعة من ثلاث مجموعات العمل، ستجتمع 6 مرات خلال الثلاثة أشهر القريبة، لتقصي المعلومات والتداول في القضايا المختلفة ضمن كل مجال مجموعة، ما بين الموجود والمنشود وصولا لتوصيات عملية حول سُبُل التحرك والتدخل من قبل المؤسسات والجهات المختلفة.

أعرب المشاركون عن أهمية المبادرة التي تفسح المجال في اثارة القضايا المختلفة ضمن المجالات المختلفة، كما والتفكير المشترك والجماعي المنسق من اجل تقديم المطالب العينية والعمليّة للمؤسسات المختلفة.

التصنيفات
اخر الاخبار تطوير المؤسسة واستدامتها

جمعية التطوير الاجتماعي تعقد اجتماعها السنوي للعام

عقدت جمعية التطوير الاجتماعي اجتماعها السنوي للهيئة العامة، مساء الثلاثاء 25.06.19 في فندق الكولوني- حيفا، بحضور لفيف من أصدقاء الجمعية، الهيئة الإدارية وطاقم الموظفين.
افتتح اللقاء واداره عضو الجمعية ورئيسها السابق د. جوني منصور مرحبا بالحضور مؤكدا أهمية عمل الجمعية ووجودها الملحوظ على الساحة المحلية في حيفا، ومعلنا تنحيه من منصب رئاسة الهيئة الإدارية للجمعية لينوب عنه السيد هشام عبدة مباركا له المنصب.
قدم هشام عبدة كلمته كرئيس جديد للهيئة الإدارية، عبر فيها عن تقديره لثقة الجمعية به وسعادته بدوره الجديد في قيادة دفة الجمعية نحو الأرقى بما يليق بها كجمعية متأصلة عريقة.
كما أهّلت المديرة العامة للجمعية المحامية جمانة اغبارية همام بالحضور. استعرضت بعدها نشاطات الجمعية بدوائرها المختلفة بالسنة الأخيرة ونشاطات البرنامج المستقبلي.
قدم بعده المستشار التنظيمي مرزوق حلبي تقييما أجري عن أنشطة الجمعية المختلفة على مدار الأعوام الثلاثة مقدما التوصيات.
تلاه مدقق حسابات الجمعية السيد شربل خريش عارضا التقرير المالي المدقق للجمعية للعام 2018، تلاه المحاسب اياد سلايمة، هيئة الرقابة للجمعية ملاحظاته وتوصياته. وبالإقرار العام تم قبول التوصيات وإقرار التقارير الكلامية والمالية للعام 2018.
اختتم اللقاء بكلمة شكر وامتنان من مديرة الجمعية جمانة اغبارية همام لد. جوني منصور الذي اشغل على مدار سنوات عدة منصب رئيس الهيئة الإدارية للجمعية حاملا مع مؤسس الجمعية ومديرها الأسبق أبو فراس حسين اغبارية طيب الذكر همّ الجمعية والمجتمع الحيفاوي، مساعدا ومساهما على مدار سنوات طويلة في المساعدة بتطوير الجمعية لوصولها لما هي عليه اليوم. كما وأكدت استمرار التعاون المستقبلي لتوثيق الرواية وتداولها من جيل لجيل. هذا وتم اهداء د. جوني منصور باسم الطاقم والهيئة الإدارية للجمعية لوحة للفنان الأستاذ كميل ضو لأزقة حيفا القديمة.

التصنيفات
اخر الاخبار تطوير المؤسسة واستدامتها حيفا مدينة مشتركة

اجتماع تشاوري في حيفا

 “نطالب تحويل حيّ كريات إليعزر إلى حيّ مشترك يخدم المجتمع العربي”

جمانة اغبارية: “يجب وضع انفسنا بقوة أمام اتخاذ القرار البلدي”

 نظمت جمعية التطوير الاجتماعي وجمعية العدل في التوزيع والعيادة القانونية في جامعة حيفا، بمشاركة العشرات، يوم الاثنين الماضي، لقاء تشاوريا ومعلوماتيا لبحث المخططات المستقبلية لتجديد منطقة كريات إليعزر وكريات إلياهو وتأثيرها على السكان والمجتمع العربي في حيفا.

ويندرج هذا اللقاء ضمن مشروع “ضمان حقوق السكن للمجتمع العربي في حيفا”، والذي يهدف إلى دفع حقوق السكن للمجتمع العربي وتأثيره على قضايا المسكن ومشاريع التطوير في حيفا. ويأتي هذا النشاط جزء من سلسلة نشاطات تهدف للتأثير على المخططات ومشاريع الإسكان الجديدة في مناطق محاذية وقريبة للأحياء العربية في حيفا والتي تتجاهل احتياجات المجتمع العربي وتؤثر على سوق السكن العربي.

واتفق المشاركون على أهمية تنظيم خطوات جماهيرية مختلفة، ومنها اعداد ورقة موقف تمثل موقف ومطالب السكان من المخطط، واعداد عريضة احتجاجية وجمع التواقيع المؤيدة لمطالب واحتياجات السكان.

اغبارية: “نعتمد على التفكير الاستراتيجي”

وافتتحت اللقاء المحامية جمانة اغبارية، مديرة جمعية التطوير الاجتماعي، قائلة :”يهدف هذا اللقاء الى كشف السكان على تفاصيل المخطط في كريات إليعزر ومن أجل تنظيم خطوات جماهيرية مختلفة للتأثير على مخطط كريات إليعزر” وأضافت قائلة: “من خلال عملنا، نعتمد على التفكير الاستراتيجي، والتخطيط للمدى البعيد، فآن الأوان أن نموضع أنفسنا بقوة أمام طاولة اتخاذ القرار البلدي وتحقيق الشراكة والمساواة الفعلية المطلوبة”. وأشارت المحامية اغبارية إلى أهمية التركيز على “رؤيتنا لمدينة حيفا كمدينة مشتركة بالفعل ومن خلال تخطيط أحياء مشتركة فيها خدمات ومرافق ومراكز اجتماعية تخدم احتياجات المجتمع العربي”.

سويطات “لنا حق في كل حيفا”

وتحدّث في اللقاء، مخطط المدن والباحث عروة سويطات، مستعرضًا أهم التحديات التي تواجه المجتمع العربي في حيفا على مستوى التخطيط والإسكان مشيرًا إلى نقص في أكثر من ٣ الاف وحدة سكنية حتى عام ٢٠٣٠ للمجتمع العربي في حيفا. وأكد سويطات في حديثه أن “خطابنا يجب ان يتغير، فحيفا العربية ليست مجرد أحياء، بل يجب أن نرى كلّ حيفا لنا، وأن لنا حق عليها كلّها. كلنا نريد تعزيز وتطوير الاحياء العربية والمركز التاريخي الفلسطيني، ولكن الأمر لا يقتصر عليها. إذ يجب أن نطالب في تعزيز مكانتنا في كل حيفا وفي مستقبلها” وأشار سويطات إلى أهمية توفير المرافق الجماهيرية والمدارس والأطر الثقافية وملائمة نسيج السكن المقترح إلى احتياجات المجتمع العربي المتنوّعة والمختلفة، ومشاركة السكان العرب في المنطقة ودمج المجتمع المدني العربي في حيفا، لضمان تحويل منطقة كريات إليعز إلى حيّ مشترك يلبّي احتياجات السكان العرب الاجتماعية والثقافية والسكانية”.

د. بن أرييه “المخطط يتجاهل احتياجات العرب”

وتحدّث مخطط المدن والمهندس المعماري د. رونين بن ارييه مستعرضا أهم تفاصيل المخطط في كريات إليعزر وقال “يهدف المخطط الى بناء مشاريع إسكان لا تلائم احتياجات المجتمع العربي، فالبلدية تتجاهل أهمية دمج العرب في المشروع الجديد وبناء حي مشترك جديد للعرب واليهود في حيفا”، وأضاف بن أرييه قائلا “يجب ملائمة مخطط كريات إليعزر الى احتياجات السكان العرب وجذب العرب للسكن في الحي الجديد من خلال بناء مدارس وحضانات عربية ومرافق جماهيرية تخدم المجتمع العربي في حيفا”.

التصنيفات
اخر الاخبار تطوير المؤسسة واستدامتها نسيج مجتمعي

جمعية التطوير الاجتماعي تعقد اجتماعها السنوي للعام 2018

عقدت جمعية التطوير الاجتماعي اجتماعها السنوي للعام الحالي بأجواء حميميّة وداعمة من قبل لفيف من الأعضاء والهيئة الإدارية، افتتحها رئيس هيئته الإدارية د. جوني منصور الذي أثنى على جهود الإدارة والطاقم في مسار العمل ضمن رسالة الجمعية التي كان مؤسسها، المرحوم حسين اغبارية، قد وضعها. وقد أشار د. منصور الى عمل إدارة وطاقم الجمعية الشبيه بخليّة نحل لتعزيز الدعم والوجود والوعي لدى أهلنا في حيفا.

استعرضت بعدها المح امية جمانة اغبارية همام، مديرة عامة الجمعية، نشاطات الجمعية في السنة المنصرمة من خلال عرض مصوّر لمشاريع ونشاطات الجمعية مشيرة الى التعاون البنّاء بين الجمعية والمدارس العربية والمؤسسات التربوية المختلفة ومؤسسات المجتمع المدني في تطبيق المشاريع المختلفة، الامر الذي أضاف رواجا ونجاحا للمشاريع المختلفة وفتح ابوابا إضافية لتعاون بناء مع شركاء إضافيين.

خُصّص الاجتماع السنوي كما دائما لعرض التقرير المالي للعام الفائت، قدمه مدقق حسابات الجمعية السيد شربل خريش. كما وأعطى رئيس هيئة الرقابة، المحاسب إياد سلايمة قراءته النقدية للتقرير المالي موصيا أن تستغلّ الجمعية التمويل المتوفّر لها للمرحلة القليلة القادمة لتطوير مواردها لا سيّما تطوير بنود الدخل المحلّي أو البرامج المدرّة للدخل. وفي ختام العرض والإجابة على الأسئلة تم إقرار التقريرين ـ المالي والكلامي ـ بالإجماع من خلال رفع الأيدي.

وفي نهاية اللقاء جدّد الحضور عضوية أعضاء الهيئة الإدارية للجمعية وهم: د. جوني منصور والنائب السابق محمد ميعاري والمحامية سناء سرّية والناشطة رحاب بشتاوي والناشطة أميمة جشي وعضو البلدية السابق المهندس هشام عبدُه والمهندس خالد محاميد والمهندسة ليزا غرزوزي والناشطة ياسمين مطر والمربي فهيم دكور والناشط علي طاطور. كما ومدّدت الهيئة العامة عمل مدقّق الحسابات شربل خريش وعمل هيئة الرقابة المحاسب إياد سلايمة لفترة أخرى.