ورشات في مركز جماهيري عباس تمهيدا لأسبوع الإبحار الآمن

ضمن مشروع التنمر الالكتروني تقيم جمعية التطوير الاجتماعي ورشات لمستشارات مدارس، مركزي الشبيبة في المراكز الجماهيريّة وطلاب القيادة الشابة في مركز جماهيري عباس تمهيدا لأسبوع الإبحار الآمن.

عقدت جمعية التطوير الاجتماعي سلسلة فعاليات وورشات ضمن مشروعها “التنمّر الالكتروني” تمهيدا لأسبوع الإبحار الآمن الذي أعلنت عنه وزارة المعارف والذي يصادف الأسبوع القادم 4-9/2/2018. وقد شملت ورشة تفعيلية لمستشارات ومركزات تربية اجتماعية من مدارس حيفا المختلفة كانت قد عقدت يوم الخميس 25/1 في فندق الكولوني حيفا بتيسير د. عامر جرايسي، اخصائي نفسي علاجي. وقد تمحور اللقاء في موضوعين: الصعوبات والتجارب الناجحة التي واجهوها خلال تمرير الفعاليات الصفيّة التي كانت الجمعية قد جمّعتها في رزمة بهدف تشجيع الاستخدام الآمن لوسائل التواصل الاجتماعي. كما وتناول الشق الآخر من اللقاء تبادل الآراء والتجارب وعصف ذهني لفعاليات إضافية منوعة محبّبة وهادفة يمررها الطواقم التربوية للطلاب خلال هذا الاسبوع. هذا ولاقت الورشة استحسان المشاركات اللواتي أثنين على البرنامج الثري والهادف والمساعد لهم في اثراء المضامين.

ومن الجدير بالذكر أنه عُقدت ورشة إضافية يوم 25/1 ساعات المساء لمركزي برامج الشبيبة في المراكز الجماهيرية المختلفة المُدارة والمفعّلة من قبل بلدية حيفا بتيسير د. عامر جرايسي. تناولت الورشة المواضيع التالية: ظاهرة التنمر الالكتروني، العواقب والمخاطر لاستخدام مُفرط، طرق التعامل مع مشاكل من الحقل وكيفية علاجها.

ومن الجدير بالذكر أنه عُقدت ورشة إضافية يوم 25/1 ساعات المساء لمركزي برامج الشبيبة في المراكز الجماهيرية المختلفة المُدارة والمفعّلة من قبل بلدية حيفا بتيسير د. عامر جرايسي. تناولت الورشة المواضيع التالية: ظاهرة التنمر الالكتروني، العواقب والمخاطر لاستخدام مُفرط، طرق التعامل مع مشاكل من الحقل وكيفية علاجها.

كذلك وعقدت الجمعية محاضرة لطلاب القيادة الشابة من المركز الجماهيري عباس يوم الاحد الموافق 28/1 قدّمها اختصاصي الاعلام والميديا السيد ايلي بدران عرض خلالها افلام قصيرة حول كيفية عمل الانترنت، عواقب ومخاطر الشبكة وهل هنالك خصوصية بوسائل التواصل المختلفة .

وفي حديث مع مديرة الجمعية، المحامية جمانة اغبارية همّام، أشارت الى تنوع نشاطات الجمعية في هذا الموضوع استجابة لاحتياجات معلمينا ومؤسساتنا وطلابنا لرفع الوعي لظاهرة العنف بشبكات التواصل الاجتماعي كما ومحاولة الحد من انتشارها وتوسعها. سنعمل خلال الاسابيع القادمة على تكثيف نشاطاتنا ضمن مشروع التنمر الالكتروني من خلال فعاليات اضافية ومسرحيات وبرامج متنوعة نامل ان تلاقي استحسان طلابنا ومعلمينا. كما ونشكر المدارس والأ طر المختلفة لتعاونها البناء الذي اسهم في نجاح المشروع وتطوره وعلى امل استئناف التعاون البنّاء مستقبلا.

يشارك:

مؤسس الجمعية

حسين اغبارية، من سكان حيفا منذ صغره. انهى تعليمه الثانوي في الكلية الارثوذكسية العربية في حيفا، وتخرج من قسم العلوم الاجتماعية

اقرأ أكثر